الزائر العزيز ، أهلا وسهلا بك في الموقع الأكتروني لمكتبي، الذي تم إنشائه لخدمتك حيث يتضمن التعريف عن المكتب و الخدمات التي يقدمها و العاملين به و كيفية التواصل معهم وآلية العمل التي تُمَكِنَكَ أن تحكم بمدى توافر الخبرة القانونية المميزة ، وجودة العمل التي نسعى إلى تحقيقها بأفضل المعايير، و تجعلك مطمئنا على موضوعك و فضلا حرصنا على ذلك توفير خدمات أخرى مثل توفير آلية التواصل مع بعض الجهات الرسمية لتسهل لك الوصول إلى تلك الجهات والإستفادة من خدماتها ، كذلك وضع مقالات قانونية عبر الفيس بوك الخاص بي , تغذي معلوماتك في شتى فروع الحياة وفق فروع القانون المختلفة نواكب المستجدات في المجالات القانونية بقدر الإمكان.
أتمنى لك قراءة مفيدة وأن تجد في مكتبي ما يساعدك في موضوعك ، مؤكدا بأننا دائما في خدمتكم... و دائما ننتظر ملاحظاتك و اقتراحاتك على بريد المكتب المبين في بند التواصل...  والله ولي التوفيق... المحامي / نبيل بن عبد الله الهنائي.

 
 
 
إمتداداً من مشاركة صاحب المكتب في سن غالبية القوانين الوطنية وبعض قوانين دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية ، وإلقاء المحاضرات القانونية بحكم وظيفته الحكومية السابقة ، حرص على نشر الثقافة القانونية في هذا الوطن المعطاء وتتواكب مع ما يشهده من تطور قانوني على الصعيد المؤسسي والتشريعي، لذلك طرق باب جريدة الوطن العمانية التي فتحت له ذراعيها إيماناً من القائمين عليها أن المقالات القانونية رافد ثقافي هام يخدم الصالح العام وبناء عليه بدأت نشر المقالات القانونية منذ عام 1998 تحت عنوان (وجهة نظر) تم تغير العنوان إلى (الميزان) وللمزيد تابع صفحة المقالات ....
   
 
يدار العمل وفق نظام الإدارة المباشرة من قبل مالك المكتب وفق الأسلوب الإداري الحديث بما يتوافق مع تقنيات العصر. مقابلة صاحب الموضوع مباشرة مع صاحب المكتب مباشرة المحامي / نبيل بن عبدالله الهنائي ليتم تقديم الإستشارة القانونية وتقييم الدعوى فوراً بأتعاب رمزية. أو دراسة الأوراق أو الإطلاع على الملف إذا سبق رفعها ، ومقابلة المحبوس أو النزيل في الدعاوى الجزائية ، بأتعاب معقولة ، ويبرم عقد دراسة أوراق ، تحدد فيه الحقوق والإلتزامات والأتعاب. إذا أسفرت الإستشارة القانونية أو الدراسة إلى وجود مصوغ قانوني لمباشرة الدعوى يتم الأتفاق مع صاحب العلاقة بموجب عقد محاماة تحدد فيه الحقوق والألتزامات والأتعاب ...